نبذة عامة عن مجلس الأعيان

طباعة الصفحةارسل بالايميل

يتألف مجلس الأعيان ، بما فيه الرئيس ، من عدد لا يتجاوز نصف عدد مجلس النواب ، ويتم تعيين الأعضاء من قبل جلالة الملك مباشرة ضمن شروط حددها الدستور .

يعين رئيس مجلس الأعيان من قبل جلالة الملك بإرادة ملكية سامية ، ومدة رئاسة المجلس سنتان ، ويجوز إعادة تعيين رئيس المجلس .

مدة العضوية في مجلس الأعيان أربع سنوات ، ويجوز للملك إعادة تعيين من انتهت مدة عضويته منهم.

تكون أدوار الانعقاد واحدة لمجلسي الأعيان والنواب .

النصاب القانوني لجلسات مجلس الأعيان:

النصاب القانوني لعقد الجلسات هو حضور ثلثي أعضاء المجلس . وتبقى الجلسة قانونية ما دامت أغلبية أعضاء المجلس المطلقة حاضرة فيها . ويتخذ المجلس قراراته بأكثرية أصوات الحاضرين ما عدا الرئيس ، إلا إذا نص الدستور على خـلاف ذلك . وإذا تساوت الأصوات فيجب على الرئيس أن يعطي صوت الترجيح .

المكتب الدائم لمجلس الأعيان:

يتألف المكتب الدائم لمجلس الأعيان من الرئيس ونائبيه ومساعديه ، حيث يتم انتخاب نائبي الرئيس ومساعديه لمدة سنتين:

  1. نائبا الرئيـس: يتولى النائب الأول صلاحيات ومهام رئيس مجلس الأعيان في حالة غيابه ، كما يتولى النائب الثاني هذه الصلاحيات والمهام في حالة غياب الرئيس ونائبه الأول
  2. مساعدا الرئيس ، ويقومان بما يلي:
    1. مساعدة رئيس مجلس الأعيان في إدارة الجلسات
    2. جمع الأصوات وفرزها ، والتأكد من نتيجة التصويت بإشراف الرئيس
    3. تحرير محاضر جلسات مجلس الأعيان السرية ، وتوقيعها ، وقراءة ما يطلب إليهما قراءته من المحاضر وغيرها من الأوراق

 

(1) اللجنة القانونيــة

  (2) اللجنة المالية والاقتصاديـة

  (3) لجنة الشؤون العربية والدولية والمغتربين

  (4) اللجنة الإداريــــة 

  (5) لجنة التربيـــة والتعليــم 

  (6) لجنة الإعــلام والتوجيه الوطنـي 

  (7) لجنة الصحـة والبيئـة والسكــان

  (8) لجنة الزراعــة والميـاه

  (9) لجنة العمل والتنمية الاجتماعية  

  (10) لجنة الطاقة والثروة المعدنية  

  (11) لجنة السياحة والتــراث

  (12) لجنة الخدمـات العامة  

  (13) لجنة الحريات وحقوق المواطنين  

  (14) لجنــة فلسطيــن  

  (15) لجنـة المـرأة  

  (16) لجنة الثقافة والشباب والرياضة  

  • ينتخب المجلس أعضاء كل لجنة من اللجان السابقة لمدة سنتين .
  • تجتمـع كل لجنة بدعوة من الرئيس لتنتخب من بين أعضائها مقرراً لها يتولى رئاسة اجتماعاتها ، وتحديد المواضيع التي سيجري التداول فيها ، ودعوة أعضائها للاجتماع . ويجوز لرئيس المجلس أن يرأس اجتماع أي لجنة يرى لزوماً للاشتراك في مداولاتها .
  • ولمجلس الأعيان أن يشكل لجانا مؤقتة ، يحدد عدد أعضائها ومهامها ومدة عملها .

المجلس العالي لتفسير الدستور:

يتشكل المجلس العالي من رئيس مجلس الأعيان رئيساً ومن ثمانية أعضاء ، ثلاثة منهم ينتخبهم مجلس الأعيان من أعضائه، وخمسة من قضاة أعلى محكمة نظامية بترتيب الاقدمية.

ويمارس المجلس العالي المهام التالية:

  1. تفسير أحكام الدستور إذا طلب إليه ذلك بقرار صادر عن مجلس الوزراء ، أو بقرار يتخذه مجلس الأعيان ، أو مجلس النواب بالأكثرية المطلقة
  2. محاكمة الوزراء على ما ينسب إليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم

 يضطلع مجلس الأعيان بحسب النصوص الواردة في الدستور والنظام الداخلي لمجلس الأعيان بوظيفتين أساسيتين هما الوظيفة التشريعية والوظيفة الرقابية .

أولا:- الوظيفة التشريعية :

تتمثل الوظيفة التشريعية لمجلس الأعيان بالأمور التالية:

1-     اقتراح مشاريع القوانين : حيث نصت المادة (95) من الدستور على انـه " يجوز لعشرة أو أكثر من أعضاء أي من مجلسي الأعيان أو النواب أن يقترحوا القوانين ويحال كل اقتراح إلى اللجنة المختصة في المجلس لإبداء الرأي فإذا رأى المجلس قبول الاقتراح أحاله إلى الحكومة لوضعه في صيغة مشروع قانون وتقديمه للمجلس في الدورة نفسها أو في الدورة التي تليها.

2-     مناقشة مشاريع القوانين حيث يحيل الرئيس مشاريع القوانين المقدمة من قبل المجلس الواردة من مجلس النواب إلى اللجان المختصة التي تقوم بدراستها واتخاذ قرارها في الموضوع الذي انتهت من دراسته ومن ثم ترفع للرئيس  الذي يحيله بدوره على المجلس للتداول والمناقشة.

3-     إقرار مشاريع القوانين: تنحصر صلاحيات مجلس الأعيان في مرحلة الإقرار في ثلاث مواقف ( قبول المشروع، رفض المشروع، تعديل المشروع) وذلك على النحو التالي :

*- إذا وافق المجلس على مشروع قانون كما اقره مجلس النواب يرسل للحكومة ليرفع إلى الملك للتصديق عليه وإصداره ونشره في الجريدة الرسمية.

*- إذا لم يوافق المجلس على مشروع قانون كما اقره مجلس النواب سواء كان قرار مجلس الأعيان بالرفض أو بالتعديل أو بالحذف أو بالإضافة يعيده الرئيس إلى مجلس النواب لإعادة النظر فيه.

*- إذا قبل مجلس النواب مشروع القانون كما ورد من مجلس الأعيان يحيله الرئيس إلى مجلس  الأعيان مرة ثانية مباشرة  لتصديقه بمجموعه ثم يرسل إلى الحكومة لرفعه إلى الملك للتصديق عليه.

*- إذا رفض مجلس النواب تعديل مشروع قانون بالصيغة التي اقرها مجلس الأعيان أو بدل أو غير فيها يحيله الرئيس على اللجنة المختصة للنظر في المواد التي تم الاختلاف عليها.

*- إذا لم يوافق مجلس الأعيان للمرة الثانية على قرار مجلس النواب كما أعيد إليه يبلغ رئيس مجلس الأعيان رئيس مجلس النواب وجوب عقد جلسة مشتركة يجتمع فيها المجلسان لبحث المواد المختلف فيها برئاسة رئيس مجلس الأعيان، ويشترط عندئذ لإقرار المشروع أكثرية ثلثي الأعضاء الحاضرين للجلسة المشتركة.

 

ثانياً :- الوظيفة الرقابية

إن مهمة رقابة مجلس الأعيان على أعمال وتصرفات السلطة التنفيذية من الوظائف الأساسية التي يقوم بها المجلس بموجب أحكام الدستور والنظام الداخلي للمجلس ويمكن تقسيم الوظيفة الرقابية لمجلس الأعيان من حيث الطبيعة إلى نوعين :

الرقابة السياسية

وهي الرقابة على أعمال الحكومة في إدارة شؤون الدولة ومراقبة مشروعية عملها بحيث يكون مطابق للدستور والقوانين والأنظمة المعمول بها في الدولة مما يحقق ويصون المصلحة العامة.

وفي نفس الإطار تتسع رقابة مجلس الأعيان للحكومة في سياستها الخارجية في معاملاتها وعلاقاتها مع العالم الخارجي والمواقف السياسية التي تتخذها الحكومة.

ويمارس مجلس الأعيان وظيفته الرقابية من خلال عدة وسائل محددة في الدستور والنظام الداخلي لمجلس الأعيان وتتلخص هذه الوسائل بما يلي:

*- توجيه الأسئلة :

حيث يجوز لكل عضو من أعضاء مجلس الأعيان أن يوجه إلى الوزراء أسئلة حول أي أمر من الأمور العامة.

*- توجيه الاستجوابات:

حيث يجوز لكل عضو من أعضاء مجلس الأعيان أن يوجه للوزراء استجوابات ويقصد بالاستجواب محاسبة الوزراء أو احد الوزراء على تصرف له في شأن من الشؤون العامة للدولة والاستجواب أهم واخطر على مركز الوزارة من السؤال فلا يقصد به الاستفهام عن شيء يجهله مقدم الاستجواب بل مناقشة سياسة الوزارة في أمر من الأمور التي تخصها وانتقادها.

* طرح موضوع عام للمناقشة:

        حيث يجوز لعضو مجلس الأعيان أن يثير أي موضوع يتعلق بالأمور والقضايا العامة، كما يجوز لخمسة أعضاء أو أكثر أن يتقدموا إلى المجلس بطلب مناقشة أي من الأمور والقضايا العامة، وذلك بالحوار بين أعضاء مجلس الأعيان والحكومة تتناول فيه الحكومة الرأي مع أعضاء المجلس وفي هذا فائدة فمن ناحية تلبي رغبات المجلس بالاطلاع على سياسة الحكومة، ومن ناحية أخرى تحقق المناقشة إثراء للرأي والتشارك في اتخاذ القرارات تحقيقاً للمصلحة العامة.

*الاقتراحات برغبة:

        حيث يجوز لكل عضو بدا له رأي في مشروع قانون أو اقتراح أحيل على لجنة لم يكن هو من أعضائها، أن يطلب من الرئيس أن يشترك في مناقشات اللجنة دون أن يكون له حق التصويت فيها.

*العرائض والشكاوى:

        حيث يقوم مجلس الأعيان بالإطلاع على هموم وقضايا المواطنين الخاصة والعامة، حيث أنه يحق لكل أردني أن يرفع إلى المجلس شكوى فيما ينويه من أمور شخصية أو فيما له صلة بالشؤون العامة.

الرقابة المالية

        يمارس مجلس الأعيان دوراً رقابياً على الشؤون المالية للدولة من خلال ما يلي:

1-     المشاركة في إقرار مشروع قانون الموازنة العامة للدولة.

2-     الرقابة على فرض الضرائب حيث لا تفرض أية ضريبة أو رسم إلا بقانون صادر عن مجلس الأمة بشقيه الأعيان والنواب.

3-     الرقابة على عقود الامتياز: حيث يجب أن يصادق مجلس الأمة بشقية الأعيان والنواب بقانون على كل امتياز يعطى لمنح أي حق يتعلق باستثمار المناجم أو المعادن أو المرافق العامة في البلاد.

    ومنذ  صدور أول دستور أردني في 1 شباط عام 1947 ، حيث نص هذا الدستور على أن السلطة التشريعية تناط بمجلس الأمة والملك ، وأنّ مجلس الأمة يتألف من مجلسين هما:

  • أولاً: مجلس النواب
  • حيث تشكل ستة عشر مجلس نواب حتى الآن. ولمزيد من التفاصيل عن مجالس النواب مراجعة الموقع الالكتروني لمجلس النواب.

  • ثانياً: مجلس الأعيان
  • تشكل سبع و عشرون مجلساً للأعيان منذ الأخذ بنظام المجلسين عام 1947. وهي على النحو التالي:

    للإطلاع على باقي المجالس يرجى مراجعة صفحة المجالس السابقة